ادارة المخاطر

نظرة عامة على إدارة المخاطر
 تحتفظ شركة مقاصة بنظام متكامل وشامل لإدارة المخاطر، وتتأكد من ان إطار إدارة المخاطر الخاص بها يحدد ويقيس ويرصد ويدير المخاطر التي تتحملها من أعضاء مقاصة بالإضافة الى المؤسسات الرئيسية الأخرى.
تتبع مقاصة نموذج خطوط الدفاع الثلاثة (3LoD):
•    1LoD – وظائف تمتلك وتدير المخاطر.
•    2LoD– وظائف تشرف على إدارة المخاطر, والالتزام.
•    3LoD– وظائف تقدم ضمان مستقل, ويقصد بها المراجعة الداخلية.
يعد مستوى تقبل كلا من المخاطر المالية، مخاطر السيولة، مخاطر العمليات، مخاطر السوق ومخاطر تركيز الائتمان في مقاصة منخفض. هذا المستوى من تقبل المخاطر يساعد في إعداد القيم المحافظة عند اتخاذ قرار بشأن التدابير الرئيسية مثل تغطية صندوق التعثر أو مدة الاستثمار.
تم تطوير سياسات وإجراءات ونظم وضوابط إدارة المخاطر في شركة مقاصة لتلائم كلا من مبادئ البنية التحتية للسوق المالية الصادرة من لجنة المدفوعات والهياكل الأساسية للسوق والمنظمة الدولية للجان الأوراق المالية (CPMI-IOSCO) وأفضل الممارسات الدولية.
مخاطر الائتمان
ستقوم مقاصة باستخدام إطار تقييم مخاطر الطرف المقابل لتقييم و تحديد ومراقبة مستوى مخاطر الائتمان التي تتعرض لها شركة مقاصة من جميع الأطراف النظيرة.
هناك ثلاثة أنواع من الأطراف المقابلة التي تشكل مصادر لمخاطر الائتمان:
•    أعضاء مقاصة
•    مزودي الخدمة والبنية التحتية المالية
•    أطراف الاستثمار المقابلة

سيتم تعيين درجة ائتمان داخلية لكل طرف من الأطراف المقابلة المذكورة أعلاه بناء على مقياس من 1 إلى 6، حيث تشير درجة 6 الى أعلى مستوى من الجدارة ائتمانية. هناك مجموعة من المدخلات التي تتضمنها درجة الائتمان الداخلية بما في ذلك العوامل النوعية والكمية. سيتم اسناد درجة ائتمان داخلية للطرف المقابل عند تقديم طلب بالإضافة الى اسنادها على أساس مستمر مع الاحتفاظ بقائمة مراقبة للأعضاء الذين يحتاجون إلى رصد أوثق.

صندوق التعثر
تقوم مقاصة بإجراء اختبارات التحمل بشكل يومي لضمان كفاية مصادرها المالية لتغطية المخاطر التي تتعرض لها الشركة في ظل ظروف السوق المتطرفة بشكل معقول. إجمالي حجم صندوق التعثر يعتمد على نتائج اختبارات التحمل اليومية. فيما يلي بعض المكونات الرئيسية لصندوق التعثر وطرق حسابه:
•    حجم صندوق التعثر- تغطية خسائر أكبر عضوين في مقاصة (أعلى خسائر تحمل لأثنين من أكبر أعضاء مقاصة والشركات التابعة لها في الأيام الـ 90 السابقة) بالإضافة الى نسبة تحوطية بقيمة 10% كحد أدنى.
•    اعادة حساب صندوق التعثر على أساس شهري مع التحفظ لإجراء عملية حسابية مخصصة.
•    تخصيص صندوق التعثر لأعضاء مقاصة بناء على متوسط الهامش المبدئي للأعضاء. يتم المساهمة بمتطلبات صندوق التعثر بالقيمة النقدية بالريال السعودي.
•    المساهمة التكميلية لصندوق التعثر: 1x.
حدود التعرض في اختبارات التحمل ستحدد الخسائر الائتمانية المحتملة من خلال تحديد الضوابط عل خسائر التحمل بالنسبة لإجمالي صندوق التعثر. يعالج حد التعرض في اختبارات التحمل (STEL (الخسائر الائتمانية المحتملة الغير المكشوفة عن طريق وضع حد على خسائر الإجهاد بالنسبة إلى إجمالي حجم صندوق التعثر لكل أعضاء المقاصة المؤدين الى زيادة مخاطر" التركيز" لمركز مقاصة. سيمثل الحد مقدار خسائر التحمل في صورة نسبة مئوية بالنسبة لحجم صندوق التعثر. يتم تعيين الحدود وفقًا لدرجة الائتمان الداخلية ((ICS  كما تحددها شركة مقاصة. يتم اجراء اختبارات التحمل العكسية لتحديد السيناريوهات التي لن تكون فيها الموارد المالية الإجمالية كافية لاستمرار أعمال مقاصة.
ترتيب مصادر تغطية التعثر
قامت شركة مقاصة بتصميم هيكل لمصادر تغطية التعثر الناتج عن التداول بما يتماشى مع أفضل الممارسات الدولية:
•    مساهمة الهامش الخاصة بعضو مقاصة المتعثر.
•    مساهمة صندوق التعثر الخاصة بعضو مقاصة المتعثر.
•    مساهمة مركز مقاصة بمصادره المالية الخاصة في صندوق التعثر.
•    مساهمة أولية في صندوق التعثر خاصة بأعضاء مقاصة الغير متعثرين.
•    مساهمة تكميلية في صندوق التعثر خاصة بأعضاء مقاصة الغير متعثرين.
إطار وعملية الهامش
ستقوم مقاصه بتجميع هوامش تستند على المخاطر في المحافظ التي تم تسويتها (مخاطر السوق، مخاطر السيولة...) لا على مخاطر المديونية الخاصة بأعضاء المقاصة. بشكل أدق، ستغطي الهوامش التعرض الحالي (هامش التباين) والتكلفة المتوقعة لإغلاق المحافظ في المستقبل (الهامش المبدئي).
وفيما يتعلق بالهامش المبدئي (IM)، اعتمدت شركة مقاصة منهجية "Nasdaq’s Delta Hedge " التي تتوافق إلى حد كبير مع منهجية CME SPAN، حيث أنها تستخدم المجموعة نفسها من المعاملات لتقدير مخاطر المحفظة. تتمثل العناصر الرئيسية لمنهجية الهامش المبدئي فيما يلي:
•    نوع النموذج: نموذج قيمة الخطر التاريخية البسيط المستخدم في حساب العائدات التاريخية
•    العوائد: قيم لوغاريتمية مطلقة.
•    فترة مخاطر الهامش: يومان على الأقل.
•    الفاصل الزمني للثقة: 99٪ على الأقل.
•    فترة الاستعادة: 10 سنوات.
•    معامل مقاومة التقلبات الدورية - إضافة 25% كنسبة تحوطية على حسابات الهامش.
يتم تطبيق الهوامش الإضافية التالية، إن أمكن ذلك:
•    هامش مخاطر التركيز- لحماية مركز مقاصة من الزيادة المتوقعة في تكلفة الإغلاق في المستقبل بسبب المواقع ذات الاحجام الكبيرة أو المتركزة.
•    هامش التحمل – لتغطية مخاطر الذيل الغير مشمولة في الهامش المبدئي للمحافظ.
تتبنى مقاصة مبدأ إجمالي الهامش، حيث يتم حساب الهامش لحساب العميل التابع لعضو مقاصة بشكل منفصل. سيتم تقييم الهامش بشكل مستمر خلال اليوم، وفي حال حدوث نقص في الضمانات، يتم اصدار استدعاء للهامش في منتصف اليوم، حيث سيكون لعضو التسوية 90 دقيقة لمعالجة النقص.
يتم إجراء اختبارات الكفاءة على الهامش المبدئي بشكل يومي، عن طريق مقارنة الهامش بالأرباح والخسائر الفعلية.
سيتم التحقق من نموذج الهامش المبدئي سنويا من قبل خبراء خارجيين مستقلين.
ملف معاملات المخاطر
موضع ملف SPAN  
اختر تاريخ
إدارة التعثر وخطة التعافي
كتاب قواعد شركة مقاصة يوضح حقوقها رفيعة المستوى في التعامل مع تعثر عضو مقاصة، في حين تشمل عملية إدارة التعثر الأكثر تفصيلا على إرشادات، وإجراءات لإدارة تعثر عضو مقاصة. الهدف الأساسي من عملية إدارة التعثر هو:
•    إدارة التعرض للمخاطر والتأثير المرتبط بعضو مركز مقاصة المتعثر؛
•    تقليل ووقف الخسائر الناجمة عن التعثر ومخاطر السيولة المرتبطة بذلك؛
•    ضمان استمرارية الخدمات الأساسية لأعضاء مركز مقاصة الغير متخلفين عن السداد؛
•    الحد من التعطيل ومنع أي تأثير أكبر على الأسواق المالية.  
باختصار، وفي حالة التقصير التي يتم الإعلان عنها، لجنة إدارة التعثر (DMC) لديها عدد من الأدوات التي يمكن استخدامها لمعالجة المراكز الغير متطابقة:
•    النقل – تحويل المواقع و/ أو الضمانات الخاص بالحسابات الغير متعثرة التابعة للعضو المتخلف عن السداد الى عضو مقاصة آخر.
•     التحوط – تحييد المخاطر الإجمالية لمحفظة العضو المتخلف عن السداد.
•    الإغلاق –  عن طريق السماسرة، إن كان ذلك مناسبا.
•    المزاد –  تخصيص المراكز للعضو المشتري الغير متخلف عن السداد من خلال المزاد.
تعد الاجراءات التي تقوم بها لجنة إدارة التعثر قد حققت نجاحا إذا استعادت مقاصة مراكزها المتطابقة، وتم تخصيص الخسائر النقدية بالكامل في هيكل مصادر تغطية التعثر. ويفضل أن يكون ذلك دون استخدام المساهمة الأولية من عضو المقاصة غير المتعثر. في حين ان النتائج الغير ناجحة هي التي يوجد بها مراكز معلقة أو خسائر نقدية تتجاوز مصادر تغطية التعثر. 
وعلى أساس سنوي، ستختبر تدريباتها الوقائية ضد التعثر مدى كفاءة عملية إدارة التعثر، مع تقديم النتائج لأصحاب المصلحة المعنيين بعد إجراء التدريبات.
خطة التعافي وخطة إنهاء الخدمات
في حال بقاء مراكز معلقة او تجاوز الخسائر النقدية لمصادر تغطية التعثر، سيتم تطبيق خطة التعافي. ونظراً لاتساع نطاق سيناريوهات التعافي، لا يشترط لهذه الخطة أن تكون إلزامية، حيث انها تسمح بالمرونة من خلال استخدامها لأدوات محددة والتسلسل الذي تستخدم فيه هذه الأدوات. جميع الأدوات الموجودة في خطة التعافي لها أساس قانوني منصوص عليه في كتاب قواعد مركز مقاصة.
في حال إقرار شركة مقاصة بعدم قدرتها على تنفيذ خطة التعافي ستلجأ الى تنفيذ خطة إنهاء الخدمات التي تضمن اغلاق مركز مقاصة بطريقة منظمة بالنظر إلى ديناميات السوق في ذلك الوقت. خلال فترة التعافي، لا يتم استخدام أي من قوانين خطة التعافي الإلزامية حيث يتم تسليم جميع الخدمات واستنزافها الى اقل حد ممكن، لكن لا يتم تنويط الالتزامات الحالية الا بالأجماع عليها.
النقل 
تسمح شركة مقاصة بالعمل كالمعتاد بالإضافة الى النقل بعد التعثر والذي يمكن العميل من نقل مراكزه والضمانات المرتبطة به الى عضو مقاصة بديل بناء على عدد من الشروط المحددة.
النقل بعد التعثر غير مضمون واحتمالية النجاح فيه تعتمد بشكل كبير على عدد من العناصر بما فيها هيكلة الحساب (ISA/OSA) وتوافر عضو مقاصة بديل.